"مسار" للتصميم التعليمي

ما هو "مسار" للتصميم التعليمي:


"مسار" للتصميم التعليمي هو خدمة مبتكرة مقدمة من المركز الوطني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد، ويعدّ برنامج "مسار" للتصميم التعليمي أحد أدوات صناعة وتأليف المحتوى التعليمي، عن طريق تطبيق خطوات علمية لبناء بيئة معرفية لها فِكرٌ ورؤية تتعاطى بفاعلية مع مختلف نظريات التعلم وتخطيط التعليم وتنظيمه بما يحقق النتائج المنشودة وفق مواصفات محددة توظف بشكل تفاعلي على نظم إدارة التعلم المختلفة.             الدخول لـ"مسار"



فيديو تعريفي بـ"مسار"


لماذا مسار؟

١- "مسـار" للتصـميم التعليمي بما يحققه من جودة في التصـميم التعليـمي يعزّز الفرضية التي ترى فيه القلب النابض للمقرر التعليمي، حيث يمكّن القائمين على المحتوى الإلكتروني من الآتي:

  • تأليف المقررات وتصدير محتواها بشكل قياسي.
  • يوفّر لمؤلف المحتوى خيارات عديدة في استخدام الوسائل المحفزة في الأوعية التعليمية كالصور والفيديو وغيرها.
  • يعدّ استثماراً للتقنيات الحديثة التي تضفي قيمة مضافة للتعليم والتعلم من خلال تسهيل نقل المعرفة، واكتساب المهارات، مع المحافظة على جودة المحتوى التعليمي.
  • ٢- "مسار" للتصميم التعليمي يتخلله كثير من العمليات الحيوية الجاذبة لانتباه المتعلمين، وتحفيزهم تجاه ما سيقدم لهم وإقناعهم بأهمية ما سوف يُدرّس ويُتعلّم، ليصل هذا التوجه إلى تطوير مهارات وقدرات هيئة التدريس ومؤلفي المحتوى؛ لمنحهم القدرة على التعاطي بفاعلية مع مختلف نظريات التعلم التي من خلالها يستطيع المتعلم أن يحلل، ويبلور فكرة، ويصوغ رؤية بل ويقيّم أيضا.

    ٣- يدعم "مسار" للتصميم التعليمي تنمية كفايات التعليم لدى أعضاء هيئة التدريس.

    ٤- يسهم "مسار" للتصميم التعليمي في تشجيع أعضاء هيئة التدريس للقيام بإنشاء مقرراتهم التعليمية ضمن أحدث وسائل وأدوات تأليف المحتوى التي يهيئها.



    صورة توضح "لوحة التحكم الرئيسية للمستخدم"


    ٥- يسهم "مسار" للتصميم التعليمي على تنمية مهارات تصميم المحتوى التعليمي الإلكتروني.

    ٦- يوظّف في تطبيق مختلف نظريات التعليم والتعلم وإستراتيجياتهما المساعدة في عملية تخطيط المقررات الإلكترونية، وبناء محتوى تعليمي إلكتروني رقمي يناسب مختلف الفئات المستهدفة بالعملية التعليمية.

    ٧- "مسار" للتصميم التعليمي يرتكز على عدد من المبادئ تسهم في تحقيق الدور الوظيفي من خلال:

  • تحديد الأولويات التعليمية وفق حاجات المتعلم، ومعطيات التعلم الإلكتروني.
  • تفعيل أكبر قدر ممكن من أساليب التعلم المختلفة بما يحقق الفاعلية والكفاية في البيئة التعليمية.
  • تحفيز المتعلم نحو المعرفة بدعم طرق التنمية المعرفية الذاتية له، وتقديم المحتوى بشكل جذاب يراعي قدراته وطرق تفكيره.
  • تنشيط المعارف السابقة لدى المتعلم، وإذكاؤها بالجديد في سبيل إنضاجه معرفياً بشكل تفاعلي.
  • دعم التفاعل والمشاركة النشطة بين أطراف العملية التعليمية.
  • تطبيق المهارات الحديثة في التعليم من خلال دمجها في الأنشطة الواقعية.
  • مساعدة المتعلم وإرشاده، مع الاستفادة من التغذية الراجعة في هذه العملية التفاعلية.


  • صورة توضح "تطبيق مسار للتصميم التعليمي و أهدافه"


    خدماته:

    ١- إنشاء مقررات إلكترونية ذات فعالية.

    ٢- تطوير مقررات إلكترونية ذات جودة عالية.

    ٣- تصدير محتوى المقرر كحزمة سكورم قياسية.

    ٤- دعم أنواع الوسائط المتعددة.

    ٥- دعم المناهج العلمية وإثرائها.

    ٦- تسهيل التعلم وتحقيق التميّز في عملية التعليم.

    ٧- تطبيق نظام بلوم في تحديد الأهداف التعليمية ومخرجات التعلم.

    ٨- تمكّن المستخدمين من اختيار نماذج للدروس والمقررات المؤلفة.

    ٩- تمكّن المستخدمين من إعادة توزيع المحتويات التعليمية.

    المستفيدون:

    ١- مؤلف المحتوى التعليمي.

    ٢- أعضاء هيئة التدريس.

    ٣- مصمم المقرر الإلكتروني.

    ٤- المصمم التدريبي.

    ٥- المدرب.



    صورة توضح "نتائج المقرر"