مجلس الوزراء يوافق على إنشاء مركز مستقل باسم المركز الوطني للتعليم الإلكتروني

وافق مجلس الوزراء في جلسته اليوم الثلاثاء 13/1/1439هـ برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله ، بقصر السلام في جدة، على إنشاء مركز مستقل باسم "المركز الوطني للتعليم الإلكتروني"، وذلك بعد اطلاع المجلس على ما رفعه معالي وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى والتوصية المعدة في مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية رقم (4 – 71 / 38 / د) وتاريخ 15 / 11 / 1438هـ. ويهدف إنشاء المركز الوطني للتعليم الإلكتروني إلى ضبط جودة التعليم الإلكتروني وتوظيف تقنيات التعليم والمعلومات والاتصالات لرفع كفاءة العملية التعليمية والتدريبية بكافة أنماطها وضبط جودتها. كما سيقوم المركز بوضع اللوائح ومعايير الجودة في مجال التعليم الإلكتروني، وضبط جودة البرامج، كما سيقوم المركز بمنح التراخيص للجهات والشركات المقدمة لبرامج التعليم الإلكتروني ، إضافة إلى التأهيل للتراخيص التي يمنحها لهذه الجهات، وتقديم الاستشارات في مجال التعليم الإلكتروني،والإشراف على البرنامج الوطني للمحتوى التعليمي المفتوح، وتمثيل المملكة خارجياً في مجال التعليم الإلكتروني. من جانبه عبّر مدير عام المركز الوطني الدكتور عبدالله المقرن عن شكره وامتنانه لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن العزيز رئيس مجلس الوزراء، وسمو ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، للموافقة على إنشاء المركز الوطني للتعليم الإلكتروني. كما قدم الشكر لمعالي وزير التعليم د. أحمد العيسى على جهوده في تسخير كافة الإمكانات لدعم التعليم الإلكتروني في المملكة حتى صدر هذا القرار، بما سيحقق بإذن الله التقدم والتميز في العملية التعليمية وما نتطلع إليه من تحقيق لرؤية المملكة 2030، كما تتيح للمركز أن يكون بيت خبرة ومرجعية وطنية في مجال اختصاصه، و فضاء رحباً لتشييد مستقبل واعد في تطور التعليم الإلكتروني في المملكة.