3000 توقيع الكتروني ترسم فرحة التعليم العالي بعودة خادم الحرمين الشريفين

عبر 3000 مشارك في المؤتمر الدولي الثاني للتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد الذي ويعقد بالرياض حالياً عن فرحتهم باكتمال شفاء خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله، وعودته إلى أرض الوطن وذلك عبر توقعيهم في سجل بهذه المناسبة يرسم لوحة المحبة والتقدير للملك عبدالله بن عبدالعزيز .


وشارك المواطنون والمقيمون زائري المعرض المصاحب للمؤتمر في هذه الفرحة ورسموا كلماتهم تعبيراً عن محبتهم للوالد القائد والأب الحاني ، كما عبر الخبراء والباحثون المشاركون في المؤتمر عن تقديرهم له- حفظه الله- معربين عن فرحتهم بأن تتزامن عودته مع وجودهم في المملكة العربية السعودية، ومنهم من يزورها لأول مرة.


وحملت لوحة إلكترونية خصصتها وزارة التعليم العالي في داخل المؤتمر عرض كلمات معبرة عن مشاعر أبناء الوطن بعفوية وتلقائية، فبرزت كلمات الوالد والأب وملك السلام والإنسانية وملك القلوب وأبو متعب من أكثرها استخداماً في وصف خادم الحرمين الشريفين.


وقال المستشار بوزارة التعليم العالي، مدير المركز الوطني للتعلم الالكتروني والتعليم عن بعد الدكتور عبدالله المقرن أن وزارة التعليم العالي تنشط في التعبير الرمزي عن عمق المشاعر التي يكنها المواطنون لمليكهم، وهي فرصة لكي يبعث منسوبو الوزارة وفي مقدمتهم معالي وزير التعليم الدكتور خالد بن محمد العنقري أصدق التهاني القلبية للملك عبدالله بن عبدالعزيز –حفظه الله- الذي ظل ولا يزال يقدم دعماً غير محدود للتعليم العالي، بوصفه أساساً لتنمية الوطن ورخاء المواطن.